كن معجبا بصفحتنا على فيس بوك
ابحث في الموقع
جاري التحميل
حركة حزب الله في العراق --- هيئات --- موسوعة الرشيد
حركة حزب الله في العراق
اضيف بتأريخ : 12/ 05/ 2008

 هي مليشيا اكثر من كونها حزب له مشروع سياسي , او برنامج مثلها مثل غالبية الاحزاب الشيعية.

انشقت حركته عن حزب الله العراق الذي يقوده كريم ماهود المحمداوي في ميسان , عام 2005 , بتحريض من المجلس الاعلى للثورة الاسلامية , الذي تعتبر الحركة واحدة من القوى التابعة له ( منظمة بدر وشهيد المحراب وحركة الوفاء التركماني ) , اما سبب الانشقاق فهو اختلافات واسعة بين المجلس الاعلى , وماهود كريم المحمداوي امين عام حزب الله العراقي الذي كان على علاقة وثيقة بالصدريين وبجيش المهدي في العمارة وبغداد , فضلاً على الموقف من الفدرالية الشيعية الواسعة ذات التسع محافظات التي يروج لها المجلس الاعلى , ويقف  المحمداوي منها ومن دولة دينية , موقفاً مختلفاً , فضلاً على ان علاقات المحمداوي مع ايران ليست على مايرام .

.

في مقابلة مع موقع العربية نت بـ 17 نيسان , قال كريم المحمداوي ان ( المجلس الاعلى قام بتأسيس حركة حزب الله في العراق , من اجل الطعن بحزبنا ــ حزب الله العراقي ــ ويقود الحركة حسن الساري وزير الدولة بأجندات وطروحات وفكر ايراني , لكي يكون بديلاً عنا ) .

للحركة مقعدان في مجلس النواب الحالي , ويتولى امينها العام حسن الساري وزارة الدولة لشؤون المحافظات , كما ان لها مناصب اخرى , ولها مكاتب في الجنوب والفرات الاوسط وبغداد ( مدينة الثورة ) .

تدير الحركة شركة تتخذها غطاءاً لتمرير المراسلات واستلام الاموال من الحرس الثوري , اسمها ( شركة الوسام) تعمل في مجال الاًمن . وتدير مكاتب لتحويل العملات بين البصرة وطهران , فيما لها ببغداد شركة صيرفة اسمها (شركة الكوثر للحوالات المالية ) تستخدمها غطاء لتمرير معاملاتها المالية مع ايران وللتغطية على تحركاتها.

تصدر الحركة مجلة نصف شهرية اسمها ( الامل ) وصحيفة يومية اسمها ( البينة ) رئيس تحريرها عيسى السيد جعفر , الذي يقال انه هو الزعيم الحقيقي للحركة , والمعروف عنه انه من المنتسبين ــ مثل الساري ــ الى قوة القدس , ويعمل حالياً مستشاراً للمالكي , وتتميز الجريدة بالتوجه الطائفي الحاد , وتداول الاشاعات ضد الخصوم السياسيين خصوصاً السياسيين من اهل السنة وتحرض عليهم باستمرار .

للحركة موقع على الانترنت اسمه ( الغالبون ) .

يجري ــ على نطاق واسع ــ الخلط بينها وبين حزب الله العراقي , الذي انشقت عنه , وتمارس هذا الخلط حتى الحركة , التي تعتبر تاريخ تأسيسها , سابقاً حتى لتأسيس الحزب عام 1994 , ثم تضيف سنوات الحزب الى رصيدها هي , وتتحدث عن اعدام العشرات من اعضائها بين عامي 1986 ــ 1989 !

تستفيد الحركة من كون امينها العام حسن الساري وزيراً في حكومة المالكي وعضواً في مجلس النواب للانتشار في المناطق الجنوبية والفرات الاوسط , وتجند اعضاءاً من محترفي القتل للقيام باعمال اغتيالات منظمة ضد البعثيين الشيعة في الجنوب , وشيوخ العشائر الرافضين للهيمنة الايرانية في العراق , وللحركة اسلوب خاص في الاغتيالات , اذ يستعمل افرادها المسدسات الكاتمة للصوت في تنفيذ عملياتها .

في الانتخابات الثانية ( انتخابات مجلس النواب ) اصدرت الحركة بياناً مشتركاً مع ( حركة سيد الشهداء الاسلامية) اعتراضتا فيه على " المغبونية الكبيرة " التي تعرضتا لها , في توزيع المقاعد ضمن الأئتلاف العراقي الموحد "  واعلنتا (( تحفظهما على عموم التوزيع للمقاعد وما سيتبعه من تداعيات قد تطرأ على الساحة السياسية مستقبلاً وتنعكس سلباً على مجلس النواب السياسي الجديد )) بحسب البيان .

لكن الحركة حصلت على مقعدين في مجلس النواب فلم يصدر عنها لاحقا اي انتقاد للقائمة , فما حصلت عليه هوا بالتأكيد اكثر من استحقاقها , لانها محدودة النشاط السياسي قليلة الاعضاء .

وقفت الحركة ضد حزب الفضيلة والمحافظ في البصرة , متخذة جانب المجلس الاعلى الذي قاد النشاط الرامي الى ازاحة محافظ البصرة عن منصبه .

منذ مداهمة قوة مشتركة امريكية وعراقية لمقر الحركة في اّب 2004 , واعتقال امينها العام حسن الساري , مع 50 ــ 60 بين عملاء ايرانيين , واعضاء في الحركة فأن القوات الامريكية لم تستهدف الحركة بعد ذلك.


التعليقات
لا يوجد تعليقات

 

(E-mail)

جميع الحقوق محفوضة لموسوعة الرشيد 2008 ©
تابعنا على فيسبوك
الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | خارطة الموقع | مكتبة الميديا | الدراسات | البوم الصور
اشتراك في موسوعة الرشيد
البريد الإلكتروني: