محافظة البصرة --- معلومات اساسية --- موسوعة الرشيد
معلومات اساسية
محافظة البصرة
اضيف بتأريخ : 02/ 04/ 2008

محافظة البصرة

 

البصرة مدينة عراقية قديمة ،أصبحت مدينة عامرة بعد الفتح الإسلامي أسسها الصحابي الجليل عتبة بن غزوان عام (625 م – 14 هـ) في عهد الخليفة عمر بن الخطاب (رض) وهي أول مدينة تؤسس بعصر الإسلام ويعد مسجد البصرة أول مسجد بني في العراق وكان يتخذ مدرسة دينية تدرس فيها العلوم الشرعية وعلم القضاء.

وهي المدينة الثالثة في العراق بعد بغداد والموصل ، تقع على الضفة الثانية من شط العرب على بعد حوالي 67كم من الخليج العربي و على بعد 549 كم من العاصمة بغداد تحدها من الجنوب الكويت والسعودية ومن الشرق إيران .

ويوجد في البصرة حوالي 635 نهر متصل اتصالا مباشرا بشط العرب أبرزها نهر الرباط والخندق والعشار والسراجي والابلة وغيرها، كمل يوجد فيها قبور الصحابة مثل الزبير بن العوام وطلحة بن عبيد الله (رضي الله عنهما)والتابعي الحسن البصري، أما مراكزها الصناعية والتجارية فتتمثل في وجود مصانع للحديد والصلب واستخراج البترول وتصفيتة ومعامل الأسمدة وإنتاج الورق والأنابيب الحديدية وصفائح الألمنيوم، وتقسم البصرة إدارياً إلى سبعة أقضية هي: (البصرة) المركز التي يسكنها أطياف عديدة من العراقيين السُنّة والشيعة والمسيح والصابئة، وقضاء الزبير الذي يعتبر أكبر قضاء في البصرة حيث يشكل أكثر من نصف مساحة البصرة وتسكنه غالبية سُنّية من أسر عربية أصيلة يرجع أصول أغلبهم إلى مدينة نجد حيث هاجروا إلى الزبير بعد انتشار الطاعون والقحط وتدني الحالة الاقتصادية هناك، وقضاء الفاو وقضاء أبي الخصيب وقضاء شط العرب والقرنة والمدينة..

يقدر عدد سكانها حوالي (2,600,000)ومساحتها الكلية بـ ( 19070) كم مربع حسب آخر إحصائية للجهاز المركزي للإحصاء التابع لوزارة التخطيط العراقية عام 2003 م .

ومحافظة البصرة تشمل عدة وحدات إدارية كما وردت في احصائية مجلس الوزراء /هيئة التخطيط لعام 2000 م وهي :

المساحة

بـ (كم المربع)

الوحدات الإدارية

 لمحافظة البصرة

1085

مركز قضاء البصرة

1152

مركز قضاء أبي الخصيب

1134

8872

1612

مركز قضاء الزبير

ناحية سفوان

ناحية ام قصر

1248

825

مركز قضاء القرنة

ناحية الدير

98

مركز قضاء الفاو

15156

539

مركز قضاء شط العرب

ناحية النشوة

269

503

217

مركز قضاء المدينة

ناحية العز

ناحية طلحة

19070

مجموع مساحة المحافظة

 

إن موقع البصرة على الخليج العربي جعلها مركز (استراتيجياً) ومحط أطماع الهجمات الأجنبية . وتعد المنفذ البحري الوحيد للعراق للاتصال بالعالم الخارجي بحرا عبر ثلاث خطوط ملاحية عالمية عن طريق ميناء أم قصر وميناء الفاو وترتبط جوا عبر مطارها الدولي بعواصم العالم وترتبط بخمسة طرق برية منها أربعة للسيارات والخامس طريق للقطار السريع .

وتعرضت البصرة لهجمات الخوارج واعتدى عليها الزنج وتعرضت للحرق والنهب والسلب حتى انتصر عليهم العرب عام 270 هـ ثم دخلها القرامطة وطردهم العرب سنة 289هـ .

ثم دخلها المغول وخضعت للسيطرة الأجنبية ولما دخل السلطان سليمان القانوني بغداد عام 1034 م أبقى البصرة عربية وظلت بعيدة عن حكم الدولة المباشر مما أدى إلى الطمع فيها وشن الغارات عليها من قبل شاهات إيران .

وتعد البصرة من المدن العراقية التي تعرضت للدمار شبه الكامل نتيجة حرب الثمان سنوات بين العراق وإيران حيث قدرت نسبة الدمار فيها بـ 60% وقد أثرت الحرب على بيئة البصرة حيث دمرت 70 % من بساتينها ونخيلها .

ثم الدمار الذي لحقها نتيجة غزو العراق للكويت وحرق اغلب دوائرها ومرافقها الحيوية حيث قدرت نسبة الدمار فيها بـ 77%.

و تمارس الان على أرض البصرة أجندة عدة , والجميع يسعى إلى تحقيق مآربه من أحزاب ودول إقليمية وقوى الاحتلال في البصرة .

ونجد إن أهم الصراعات داخل مدينة البصرة هي صراع المليشيات الشيعية فيما بينها من اجل تقاسم السلطة ، والشيء الآخر توحدهم ضد العرب السنة .

فمليشياحزب الفضيلةالمسيطر على البصرة يحاول إكمال السيطرة ، وفيلق بدرمليشيا المجلس الإسلامي الأعلى ينازع الفضيلة أمرها في البصرة , ولا ننسى دور مليشيا الصدر (جيش المهدي) في هذا الصراع ، مع دور بعض المليشيات الشيعية الصغيرة داخل البصرة .

ويتركز جل عمل الميلشيات على إشاعة الفوضى في الساحة البصرية والجنوب عموما لكي تحكم سيطرتها على المنطقة .

للبصرة كغيرها من المناطق العراقية مجلس محلي "مجلس محافظة البصرة"، الذي يتمتع فيه حزب الفضيلة بالأغلبية ، وكذلك الجيش والشرطة وموظفي الشركات النفطية وغالبيتهم من حزب الفضيلة والقيادات الأمنية (جيش وشرطة) يسيطر عليها البدريون والرتب الدنيا في الجيش والشرطة يسيطر عليها الصدريين .

وتتفرد البصرة عن غيرها من المحافظات الجنوبية، كون المجلس الإسلامي الأعلى في العراق، لا يمثل الغالبية في المجلس المحلي، حيث الغالبية لحزب الفضيلة الإسلامي، الذي يدعو لاستقلال البصرة بنظام فيدرالي، قد يشمل العمارة والناصرية، وهو ما يخالف طرح المجلس الأعلى الذي يريد أن تكون البصرة تابعة لمركزية النجف، ضمن فيدرالية تسع محافظات.و من نتائج ضغط المجلس الاعلى على أبناء البصرة، أن أرغم حزب الفضيلة على الدخول ضمن "الائتلاف العراقي الموحد" الذي يتزعمه "عبد العزيز الحكيم"، ومن ثم فرض نواب من خارج أبناء البصرة لتمثيل البصرة في البرلمان العراقي، وتواطأ سياسيون آخرون لتقليص عدد النواب من 26 نائبا (نائب لكل مئة ألف نسمة) إلى 16 بعضهم من غير البصريين

ويمثل السنة العرب في البصرة 35 %من تعداد البصرة البالغ (2600000) حسب إحصائية وزارة التخطيط عام 2003 م . وينتشرون على اكثر من نصف اراضي المحافظة في الجزء الجنوبي منها المطل على الخليج العربي والحاذي للكويت وشط العرب

والساحة البصرية هي ساحة تصفية لأغلب مخابرات دول الجوار واهما المخابرات الإيرانية وهي تشهد حملة تفريس قوية تهدف إلى تغيير ديموغرافية الجنوب العراقي .

أهل السُنّة في البصرة

تعايش أهل البصرة بسنتهم وشيعتهم قبل الاحتلال بسلام وبدون أي توجهات طائفية، ويشكل أهل السُنّة هناك أكثر من 35% ، وبعد احتلال العراق وتمركز القوات البريطانية في البصرة أصبحت الحدود بلا رقيب فبعد أسابيع من الاحتلال دخلت عناصر ومليشيات شيعية إلى البصرة قادمة من إيران مشحونة بنفس طائفي لم يكن موجودا بين سكان البصرة قامت بإدارة البصرة باسم الدولة فقامت بإقصاء أهل السُنّة من الدوائر الحكومية ومنعتهم من التعيين في الوظائف الحكومية وبعد ثلاثة أشهر من الاحتلال بدأت سلسلة من الاغتيالات كانت موجهة ضد المصلين السُنّة حيث أعطى القادمون من إيران فتوى بتكفيرهم واستحالة دمهم، وبعد ابتداء الهجوم الأول على الفلوجة أخذت الاعتقالات تطال مَن في الشارع والسوق أهل السُنّة وبشكل عشوائي ، فقاموا باغتيال الشخصيات السُنّية البارزة مثل الأطباء والأساتذة والمدراء العامين وشيوخ العشائر وطلاب الجامعات حتى وصل الأمر مؤخراً إلى قتل النساء، وازدادت عمليات القتل والاعتقال بعد أحداث سامراء فأخذت المليشيات التي ترتدي زي الشرطة والحرس بمهاجمة الأحياء السُنّية وتصفية أهلها مركزة على أهل العلم والدعوة حيث بلغ عدد الشهداء المغدورين بعد أحداث سامراء أكثر من 200 شهيد ، كما قامت تلك المليشيات باقتحام دائرة الأوقاف السُنّية في تموز 2003 والاستيلاء على ما في داخله من وثائق وصكوك تتعلق بممتلكات قيمتها مئات الملايين من الدولارات، وقامت تلك المليشيات بحرق الدوائر المسؤولة عن ضبط العقاري لتحاول وضع اليد على عدد من البساتين المملوكة للسُنّة، وقد وصل الأمر إلى الاعتداء على قبور الصحابةوقامت هذه المجاميع الطائفية بالاستيلاء على 36 مسجد في البصرة والاعتداء على 9 جوامع ، وقامت تلك المجاميع باغتيال الشيخ يوسف الحسان أحد علماء السُنّة البارزين وعميد كلية الإمام الأعظم في البصرة وخطيب جامع البصرة الكبير (وقد تم قتل المجرم الذي قتله خطأ من قبل أفراد حمايته وبنفس الشارع الذي قتل فيه الشيخ رحمه الله) هذا وقد تهجرت من البصرة أكثر من 2000 أسرة سُنّية ، حيث يتهم أهل السُنّة محافظ البصرة (محمد الوائلي) من حزب الفضيلة الضلوع في تلك الاعتداءات بسبب سكوته على ما يحصل هناك، وفي ظل ذلك فقد أغلقت مديرية الوقف السُنّي في المنطقة الجنوبية 170 مسجداً لمدة ثلاثة أيام احتجاجاً على ما يحدث لأهل السُنّة في البصرة لكي يطلع الرأي العام على ما يجري.

ومحافظة البصرة تعرضت إلى اكبر عمليات التغيير البشرية والديموغرافية وقد أدت الحرب العراقية الإيرانية إلى هجرة كبيرة بسبب القصف المتواصل والظرف الأمني المتدني، ثم تعرضت إلى هجمة إيرانية بواسطة المليشيات العراقية عام 1991م بما يسمونه الانتفاضة الشعبانية، حيث تعرض أبناء البصرة إلى حملة إبادة جديدة، ثم وظفت ثقافة الكراهية التي أشاعت قضية وأد الانتفاضة وقتل المنتفضين والتي ولدت كراهية شديدة تجاه سكان البصرة من أهل السنة، وقد قتل في تلك الانتفاضة المئات من أبناء البصرة وتم التمثيل بجثث البعض منهم وتقطيع أجزائهم في الأماكن العامة ليتم إرهاب الناس، ولم تقتصر على الانتفاضة بل استمرت حالات القتل والاغتيالات وقطع السبيل والاختطاف مما حدا بأهل البصرة إلى هجرتها على مدى عشر سنوات هجرة هادئة.

خاتمة القول

ما تقوم به المليشيات من تطهير طائفي لأهل السُنّة في البصرة لإقامة فدرالية الجنوب تحدث في ظل سكوت المرجعية الشيعية التي لم نسمع لها أي إدانة لهذه الأعمال الإجرامية ومباركة المحافظ وتفرج قوات الاحتلال والحكومة التي لم تتخذ أي إجراء حقيقي على ارض الواقع لا على صعيد التدخل الإيراني ولا على صعيد سرقة النفط والتطهير الطائفي وكان الأمر لا يعني الحكومة في شيء.


التعليقات
عدد التعليقات 2
اهلنا الاعزاء بالجنوب بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : ابن بغداد بتاريخ :01/03/2011
السلام عليكم اخواننا الاحبة بالبصرة وجنوب العراق منعزلين عن باقي اهل السنة بسبب موقعهم الجغرافي فنتمنى لو يذكر لنا احد الاخوة تجمعاتهم السكنية بالتحديد وفي اي الاقضية ينتشرون ونسبتهم السكنية بكل منطقة والخ..
اسماء وشخصيات بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : ابو فهد البصري بتاريخ :03/03/2010
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..اخوتي يجب ان تعلمو ان من يخطط لاختيال اهل البصرة هي المراجع الشيعية في النجف وايران فعجبت لماذا لم يذكر اسم الحائر في دينه والحاقد للعرب المشرك كاظم الحائري الذي قال عنه محمد صادق الصدر المشرك الاخر هو مثلي وهو من بعدي .. اخوتي انا اعرف الكثير عن حقائق هؤلاء كوني من وجهاء اهل الزبير واعرف كل مايدور في البصرة بالاسم ومعلومات خاصه اخفيت عن كل وسائل الاعلام ؟ انتظر منكم ردا مناسبا حتى ارسل لكم موظوع اتمنى ان ينشر من خلال موقعكم .. اخوكم ابو فهد من هولندا

 

(E-mail)

جميع الحقوق محفوضة لموسوعة الرشيد 2008 ©
تابعنا على فيسبوك
الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | خارطة الموقع | مكتبة الميديا | الدراسات | البوم الصور
اشتراك في موسوعة الرشيد
البريد الإلكتروني: