كن معجبا بصفحتنا على فيس بوك
ابحث في الموقع
جاري التحميل
مدحت المحمود --- شخصيـــــــــــات --- موسوعة الرشيد
شخصيـــــــــــات
مدحت المحمود مدحت المحمود
اضيف بتأريخ : 13/ 05/ 2010

 

موسوعة الرشيد/ خاص

 

رئيس مجلس القضاء الأعلى في العراق ، هو مدحت جودي حسين الكردي الفيلي الذي بدّل لقبه الدال على اصوله الفيلية الى لقب ( المحمود ) ايام النظام السابق , في دعوى اقامها امام محكمة الأحوال المدنية في الكرخ .

كان منسباً للعمل في ديوان رئاسة الجمهورية في عهد الرئيس صدام حسين , وعمل مديراً عاماً لدائرة التنفيذ ومديراً عاماً لرعاية القاصرين , وعضواً في محكمة البنك المركزي التي كان يشرف عليها عبد حمود سكرتير صدام حسين , وعمل ممثلاً لديوان الرئاسة في هيئة الأوقاف , ورئيساً لمجلس شورى الدولة ! .

كان من المقربين للرئيس صدام حسين وحصل منه على امتيازات كثيرة مالية وادارية .

 وهو صاحب عبارة ( البيعة الأبدية ) في وصف الأستفتاء على رئاسة صدام حسين ( الأستفتاء الشعبي عام 2002 ) وصاحب مقولة ( أعظم قائد لأعظم شعب ) التي نشرها في صحيفة القادسية في 15 تشرين الأول 2002 , ونشر له حديث في جريدة الثورة ( جريدة الحزب والدولة ) في العدد 9861 في تشرين الأول 1999 شبّه فيه الرئيس صدام حسين وعدله بالنبي الكريم صلى الله عليه وسلم وله كتاب ( العدالة في فكر القائد ) !.

بعد الأحتلال اتصل بالقوات الأمريكية وساعده ابن اخ له يدعى سرمد , واحد اقاربه ( د. فرحان باقر ) الطبيب الذي يحمل الجنسية الأمريكية والمقرب من الأدارة الأمريكية على اللقاء بالحاكم المدني بول بريمر ,

 وكان احمد الجلبي طرفاً في تقديم مدحت المحمود على انه مضطهد بسبب كونه شيعي فيلي , وانه قاض بارع ملم بالملف القانوني في العراق كله, فعينه بريمر رئيساً لمجلس القضاء الأعلى ورئيساً لمحكمة التمييز , ورئيساً للمحكمة الدستورية وهو يتقاضى الرواتب الضخمة والأمتيازات عن كل وظيفة من هذه الوظائف الثلاث .

 لقد كان أمر سلطة التحالف في 13 ايلول 2003 بتشكيل مجلس القضاء الأعلى بأعتباره سلطة مستقلة عن وزارة العدل ,. كأنما جاء على قياس مدحت المحمود الذي قرر برايمر ان يبقيه في منصبه لمدة خمس سنوات انتهت دون ان يغيّره احد , كما انه تجاوز السن القانوني لخدمة القضاة وهي 68 سنة , فعمره 79 سنة لكنه خارج السياقات والأوامر لأسباب يمكن تلمسها من عمق ولائه لقوات الأحتلال وللحكومات التي نصبها الأحتلال .

فقد كان وراء صدور تشريعات وقوانين نسبت لبريمر مثل قانون 17 لسنة 2004 الذي اعطى للجيش الأمريكي وللشركات الأمنية والمتعاقدين حصانة قضائية اي انه اجاز عملياً قتل العراقيين على ايدي قوات الأحتلال والمرتزقة دون محاسبة هؤلاء اذ لا سلطة للقضاء العراقي عليهم !  .

كما انه حصر في يديه السلطة المطلقة لأقصاء القضاة وتعيينهم وفق الأمر 35 لسنة 2003 ، مدحت المحمود يتحاشى وسائل الأعلام , ويقيم اكثر ايامه في عمان بالأردن , ويتعامل في مسؤولياته تلك تعاملاً فوقياً مع زملائه ومع المواطنين اصحاب الحاجات والتظلمات , و وقائع الفساد في الدوائر التي هو مسؤول عنها معروفة مشهورة وهي تتراوح بين مصادرة ألأموال المخصصة لنثرية المحاكم وتطويرها والتلاعب بأية مبالغ تصل اليه لمصلحته الشخصية .

لقد انحدر القضاء العراقي في عهد مدحت المحمود انحداراً غير مسبوق فله دور في التستر على خرق حقوق الأنسان العراقي بالأعتقالات العشوائية والقاء القبض بدون مسوغات قانونية وبدون اوامر قضائية , والسكوت عن انتزاع الأعترافات الكاذبة بالتعذيب الشديد , وابقاء المعتقلين في اسوأ ظروف ممكنة سنوات دون تهم محددة او عرض على المحاكم , والتشهير بالمعتقلين – خصوصاً أهل السنة منهم – في وسائل الاعلام , وارغامهم على الأدلاء بـ ( أعترافات ) تسيء اليهم والى سمعة عوائلهم لغرض تسقيطهم اجتماعياً

قدم المحمود خدمات لحكومة نوري المالكي من خلال تقديم تفسيرات على القضايا المختلف عليها تنسجم مع مصلحة الحكومة , مثل تفسيره المخالف للقانون لمعنى الكتلة الأكبر التي يحق لها تأليف الحكومة , وموقفه المتناقض من اهلية هيئة المساءلة والعدالة وهي هيئة غير دستورية .

مدحت المحمود المسؤول الأول عن وقوع القضاء في قضية السلطة التنفيذية للحكومة الشيعية واجهزتها البوليسية , والمسؤول الأول عن التغطية على كل الجرائم التي حصلت ضد اهل السنة من اعتقالات وتعذيب وتعطيل قانون العفو العام عملياً , وعن تسييس القضاء واعطاء تفسيرات ترضى الحكومة والاحزاب الحاكمة في سياق الصراع السياسي الدائر في البلاد .

 


التعليقات
عدد التعليقات 16
العراق والذليل بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : علي صالح بتاريخ :08/09/2016
اصحاب النفوس الضعيفة والاذلاء ، يذكرون مدحت صاحب بول ويصفونه ب (معالي)، شئ عجيب امر مثل هؤلاء العراقيين،
السويد بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : سعد ئزيدي بتاريخ :04/02/2016
الى المدعو مدحت محمود لم يبقى شي في البلد ولم تخربو هل يريد ان تسرق الجائزة نوبل لسلام الذي هي ليس من خيرات العراق بل هي بسمة عار على جبينك وجبين كل الحرامية في العراق الغرب يرحم بشعب وانتم تسرقون كل امال الشعب و(ناديةمراد)الذي رشحة النيل الجائزة نوبل وانتم تسرفونها الله يدمركم انت مثل سيدك صدام وعبدحمود
مقترح بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : عباس بتاريخ :24/07/2015
الى معالي السيد رئيس مجلس القضاء الاعلى المحترم تحيه واحترام: الموضوع\ مقترح عند تعديل نص الماده 36 \3 من قانون التنضيم القضائي استبشرنا خيرا نحنوا المحامين لناءخذ فرصتنا للقبول كقضاة على ملاك مجلس القضاء الاعلى الموقر الا انه لم نجد اي تطبيق لهذه الماده فيما يتعلق بالمحامين الذين يتوفر لديهم كافة الشروط المطلوبه وفق نص الماده اعلاه وتم حصر تطبيقها بالموظفين فقط مما يثير العجب لماذا لا تبرير من قبل مجلسكم الموقر في حين ان سيادتكم على درايه تامه ان جميع القضاة الذين كانوا يمارسون مهنة المحاماة قبل قبولهم هم من اكفاء القضاة وذو خبره علميه وعمليه نادره جدا لا نلمسها عند غيرهم وهذا مانلمسه نحنوا ايضا كمحامين لدينا خبره في المحاماه اكثر من عشرون سنه عند الترافع امامهم فلماذا يحرم مجلس القضاء العراقي من هذه الكفاءات العلميه النادره من المحامين لذا نقترح على سيادتكم مايلي راجين اخذ هذا المقترح بعين الاعتبار.: نقترح اصدار تعميم من قبل مجلسكم الموقر الى كافة المحاكم في العراق يتضمن قيام القاضي الاول في كل محكمه بترشيح لايقل عن اثنين من المحامين الذين يعملون في محكمته والذي يجد فيهم الخبره العلميه والعمليه ويتمتعون بالنزاهه والاستقامه ولديهم خبره في المحاماه اكثر من 15 سنه مشفوع هذا الترشيح بتزكيه من قبله ويتم ارسال المرشحين الى مجلسكم الموقر عن طريق الاستئناف وبعدها يتم مقابلة المرشحين في مجلسكم الموقر وادخالهم دوره سريعه لغرض التعيين وبهذا سيتم رفد المجلس بقضاة كفوئين من جانب وسد النقص الهائل بالقضاة في جميع محاكم العراق من جانب اخر. نناشد السيد نقيب المحامين وكافة الزملاء المحامين بدعم هذا المقترح وبذل الجهود الحثيثه لغرض عرضه على انضار السيد رئيس مجلس القضاء المحتر م لمعرفة راءيه ولكم وافر الشكر والاحترام المحامي عباس ملغيط الجبوري 22\7\
تقاعد القضاة بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : جندوسات بتاريخ :08/02/2015
معالي السيد رئيس مجلس القضاء الاعلى المحترم عندما يحال اي موظف على التقاعد لبلوغه السن القانونية فاغلب التشريعات قد سنت قوانينها على ضمانات وتسهيلات لضمان حقوق المتقاعد واذا كان المتقاعد من رجال القضاء فمن باب اولى ان يعطى اهتماما خاصا يتناسب مع الخدمات الجليلة والخطيرة التي يتحملها رجال القضاء خلال خدمتهم القضائية ولكن يلاحظ ان رجال القضاء المتقاعدون في العراق غير مشمولين بذلك فما ان يحال القاضي على التقاعد الا وتبدا متاعبه للمطالبة بحقوقه التقاعدية والتي تصل الى حد الاستجداء والتوسل بابسط موظفي التقاعد في مجلس القضاء لتسهيل مهمته مما يقتضي من رئيس مجلس القضاء الاعلى الموقر الالتفات الى هذه الناحية وتوجيه الموظفين المختصين لتسهيل حصول القضاة على رواتبهم التقاعدية وحقوقهم التقاعدية الاخرى خاصة , وان اغلب القضاة المحالين على التقاعد في المناطق الساخنة قد استحوذ تنظيم داعش الارهابي على دورهم وممتلكاتهم ويعيشون في المناطق الاخرى كنازحين وشكرا .
شكوى بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : مهند كشاش بتاريخ :26/09/2014
السيدقاضي رئيس المحكمة الاتحادية الاستاذ مدحت المحمود المحترم اني المواطنة نزيهة كشاش مشكور ابنة كشاش مشكور الذي اعدم من قبل النظام السابق ارجو ان تساعدني بضمن القانون كوني لدي كافة الادلة الثبوتيه التي تثبت استشهاد والدي سيد القاضي ارجو ان تجعلني ابنتك وتساعدني في حل مشكلتي رقم الموبايل (07825072609)
مدحت الامحمود بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : قاسم عبد الله بتاريخ :11/08/2014
لعنه الله ، كلب اجرب ملعون، سفيه، سيذهب الى جهنم وبأس المثير ....
دعوه بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : د . محمود احمد بتاريخ :22/05/2014
اطلب من الذين كانو يعملون بقربه في دوائر رئاسه الجمهوريه في النظام الوطني للعراق للكتابه اكثر على شخص هذا العميل المتلون فهناك الكثير الكثير عنه وانا احد الذين سمعوا عنه لكنني بعيد عن هذا الدعي ايام الحكم الوطني فتلك دعوه لاحرار العراق الكتابه في الاعلان عن سلوكيه هذا الجبان تقبلو صادق التمنيات ومزيدآ من المعلومات على كل جبان عميل
اللعب على الحبلين بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : ام الملوك هند بتاريخ :20/05/2014
هذا المعتوه ومثله كثير كانوا عملاء مزدوجون ينقل اخبار حزب البعث وقراراته ضد الايرانيين الى حزب الدعوة العميل واي خطر يقع عليهم يعمد الذي في حزب البعث الى تبرئته وتخليصه من العقاب
مدحت المحمود بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : الباياتي بتاريخ :19/02/2013
الله ينتقم من كل قاضي ظالم مدحت لو اي قاضي اخر اذا القاضي هيج يلعب الباقين شيكولون
دموع التماسيح بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : ابو مؤمل بتاريخ :19/02/2013
كثيراً ماكانوا يتباكون عن الشهداء والمظلومية التي لحقت بهم وباسم الشهداء سرقو الجمل بماحمل واليوم تتضح الكثير من الحقائق ان الذين تباكو على الشهداء هم الذين قربوا جلاديهم من اجل الكرسي فهم مستعدين للتحالف مع الشيطان فرحم الله الشهداء
مهزلة المجرم الواعظ بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : وسام العنبكي بتاريخ :08/02/2013
ليس صباح الساعدي الا مجرم معروف ومن يريد ان يعرفه فليسأل اهل البصرة ولا داعي للاطاله كونه لايستحق الرد المقاله اعلاه عبارة عن ثشويه متعمد ولا صحة له جملة وتفصيلا والغرض هدم كل رمز شريف في العراق فهذا القاضي مثل يفتخر به كل وطني شريف لنزاهته وتاريخه المشرف والقاضي مدحت المحمود اصلا من محافظة المثنى ولقبه معروف وعائلته معروفة  
لشيخ صباح الساعدي بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : محمد التميمي بتاريخ :23/07/2012
بسم الله الرحمن الرحيم لو لم يكن كلام الشيخ صحيح ولو لم يكن كلام الشيخ الساعدي قد اثلج صدور القضاة . لتم الاستنكار من قبل القضاة . ولكن القضاة جميعا سعداء بكشف حقيقة مدحت المحمود على يد الشيخ الشجاع , وخير دليل على ذلك ان جمعية القضاء العراقي لم تستنكر كلام الشيخ ضد مدحت المحمود, في الوقت الذي استنكرت فيه تجاوز احد الاجهزه الامنية على قاضي تحقيق الاسكندرية
متلون ومغلوب على أمره بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : ahmed بتاريخ :06/02/2012
السلام عليكم أخواني العراقيين الشرفاء .....أن المقالة المكتوبة عن هذا الشخص المتلون هية كافية لتوضيح حقيقة يعرفها العراقيين عن هذا الشخص وما هو دوره في ظلم الناس ولاكن والحقيقة التي لاتعرفها الأكثرية وهية ان مدحت الفيلي عندما كان يمارس عمله كقاضي آبان النظام السابق قد أصدر أوامر بأعدام أناس متهمون بأنتمائهم إلى حزب الدعوة أنذاك ....................وهنا مربط الفرس ان مدحت الفيلي هوة أصبح لعبة بيد نوري المالكي يسيرها حيثما يشاء وإلا تعدم كونك أصدرت أحكام الأعدام بحق أعضاء حزب الدعوة وأصبح مصيرنا ومصير بلدنا ودستورنا وشبابنا هو بيد مدحت المحمود الفيلي وهوة لعبة بسيطة يتحكم بها نوري المالكي كطفل أخرق !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
متلون ومغلوب على أمره بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : ahmed بتاريخ :06/02/2012
السلام عليكم أخواني العراقيين الشرفاء .....أن المقالة المكتوبة عن هذا الشخص المتلون هية كافية لتوضيح حقيقة يعرفها العراقيين عن هذا الشخص وما هو دوره في ظلم الناس ولاكن والحقيقة التي لاتعرفها الأكثرية وهية ان مدحت الفيلي عندما كان يمارس عمله كقاضي آبان النظام السابق قد أصدر أوامر بأعدام أناس متهمون بأنتمائهم إلى حزب الدعوة أنذاك ....................وهنا مربط الفرس ان مدحت الفيلي هوة أصبح لعبة بيد نوري المالكي يسيرها حيثما يشاء وإلا تعدم كونك أصدرت أحكام الأعدام بحق أعضاء حزب الدعوة وأصبح مصيرنا ومصير بلدنا ودستورنا وشبابنا هو بيد مدحت المحمود الفيلي وهوة لعبة بسيطة يتحكم بها نوري المالكي كطفل أخرق !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
الا لعنة الله على كل ظالم بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : عراقي مظلوم بتاريخ :06/09/2010
الله ينتقم من كل ظالم دعاء من انسان مظلوم في شهر رمضان المبارك نسال الله ان يستجيب لنا ولكم والله ينتقم من المنافق
مدحت المحمود بلغ عن تعليق غير لائق
بواسطة : زهير الكعبي بتاريخ :29/06/2010
لاعجب في ذلك فالمعروف عن مدحت المحمود من انه رجل الازمان وكان دائما من خدام السلاطين الذين همهم الوحيد رضا السلاطين وليذهب الجميع للجحيم اما تزكية الجلبي له فهذا يكفي حيث انه اشهر عمالته عند دخول اول دبابة وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب سينقلبون

 

(E-mail)

جميع الحقوق محفوضة لموسوعة الرشيد 2008 ©
تابعنا على فيسبوك
الرئيسية | من نحن | اتصل بنا | خارطة الموقع | مكتبة الميديا | الدراسات | البوم الصور
اشتراك في موسوعة الرشيد
البريد الإلكتروني: